Uncategorized

رسالةٌ من فتاةٍ.. حافيةِ القدمين

أتعلم؟ لا فرق بيننا. نحن متشابهون. متشابهونَ لحدٍ مُخيف. فكر معي قليلاً؛ لو لم تكن أمي خادمة، لو لم أكن بائعة ورد، لو لم يكن رأس مالي قلمٌ عتيقٌ و دفترٌ قد جففَ اوراقهُ الصقيع، لو لم أعش في حيٍّ أصواتهُ كثيرة، لو لم أمشي في الطرقاتِ حافية القدمين. لرُبما كُنت مثلك. و أنت؛ لو لم يكن والِدكَ تاجراً، و لو لم تكن أمك إبنة الوالي، و لو لم يكن رأس مالكَ بزةً كلاسيكيةً و سيجاراً فاخراً. لو لم تعش في حيٍّ راقٍ، لو لم تكن تجوب الطرقاتَ بعربتك التي يجرها حصانٌ أرمينيٌ أصيل. لرُبما كُنتَ مثلي. الفقرُ ليس حقيراً كثيراً كما تظن.. هو فقط يحبِسُنا في العتمةِ سنيناً طويلة كي نعرف قيمة النورِ حينَ نُلاقيه.. كي نجد أنفسنا خارج الزيفِ المُفتعَل.. الفقر؛ مثلي و مثل أمي؛ لا حولَ له و لا قوة؛ وجَد نفسهُ يوماً يُداسُ بحذاءِ رجلٌ غني فلم يؤنس أجفانه بأي حلم، لأنه قد علم بموته. أو بموتنا. أنا، يا سيدي، تجرعت الموت حتى ثملت الحياة و أنت عرفت طعم الحياة حتى نقصك الموت. أنت رجلٌ من هياكل الفراعنة، مُحطمٌ كثيراً.. مُكررٌ كثيراً، و أنا؛ إمرأةٌ خُلِقت من ضلعكَ الأعوج. أخبرتك، لا فرق بيننا. رُبما، لو كُنتُ مثلك لكنتُ بجواركَ الآن. و رُبما لو كنتَ مثلي، لكنَّا نمشي على هذا الرصيفِ معاً عاشقين لِللّيل لأننا نعلم بأنهم فيه نائمون. لو كنت، و لكنني لم أكن! لستُ سوى فتاةِ تجوب الطرقات، حافيةَ القدمين. لو لم نكن نعيشُ في عوالمَ مُختلفة، لرُبما ألهمنا بعضنا القليلَ من السكون، لرُبما ثُرنا على قوانين البشر و جعلنا من العناق لنا لغةً تُغنينا عن أحرف الطبيعة، لرُبما أعدنا العالم الى تلكَ اللحظةِ الطاهرة، لحظةِ التوبة، قبل ان تقضم حواء من ثمار الشجرة، لرُبما مكثنا في الجنة خالدين فيها إلى ما بعد الأبد. لو لم نكن نعيشُ في عوالمَ مُختلفة، لما اضطريتُ ان اسجن الحنين في أوراق دفاتري، و لاتخذنا من الغروب لنا موطناً يسعفنا بالحياة. أيُ فرقٍ بيننا؟ قل لي.. كِلانا وُلد من رحم الثرى، كِلانا اتخذ له من المهدِ وطناً و افترش الأرض له مسكناً و اتخذ من سماءِ الكون سقفاً يحميه من الصقيع. كِلانا يَخافُ الحقيقة، و يبحثُ عن الدفء في وطنٍ آخر. لا فرق بيننا، سيدي؛ سوى انك تقتني اربعةً و عشرين حذاءً، و انا اجوبُ الطرقات.. حافيةَ القدمين.

 

Advertisements

3 thoughts on “رسالةٌ من فتاةٍ.. حافيةِ القدمين

  1. ماشاء الله تبارك الله ..جميل ورائع ماخطت اناملك..نبارك لك خطواتك حافية القدمين وسدد الله خطاك وإلى المزيد..

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s