عِش معها حُراً.. بلا قبيلة

وَضعت رأسها على كتِفي وبكت كثيراً.. ورددت بصوتٍ يرتعد “الله يحرق قلوبهم مثل ما حرقوا قلبي”. بكت على كتفي، ولم أجرؤ أنا.. التي كُنت دائماً ما أدعوها إلى التمسك بحلمها الجميل بأن أمسح دمعها الذي أزهر ورداً ذابلاً على ملابسي.

كانت كأي طفلة.. تؤمن بشيءٍ أجمل وأكبر. كانت تؤمن بأمنيات الشُهب وخُرافاتِ الجدّات وتنبؤات الأبراج وكذِب قارئاتِ الفنجان. كانت تسمع في صيحات المجانين لحناً عذباً وفي أغنيات الأطفال وعوداً تبشّرها بغدٍ أجمل. كانت طفلةً بريئة أحبّت بكل عنفوان البراءة. ولم أصدق أنا بأن هذه الطفلة التي تبكي على كتفي الآن هي التي كانت بالأمس تستهزئ بأغنياتِ الحب الحزينة وقصائد اللوعة والفراق. كانت تحبُ بكل جمال الحب بعيداً عن القلق والخوف مما هو آتٍ. وكانت مخطئة جداً عندما فعلت.. لأن الحب هُنا يخضع لقوانين كثيرة. أبسطها وأقلها تعقيداً “قانون القبيلة”. فكيف لها وهي إبنة القبيلة التي إنتصرت في حربٍ دارت في أيام الجاهلية قبل أكثر من مئة عام ولم يجرؤ أحدٌ على الوقوف أمام خيل جدها السابع والعشرين بأن تتزوج رجلاً لا يُجاريها في الحسب والنسب؟ كيف لها وهي إبنة العرب العاربة التي وضعت أول قوانين اللغة الفصيحة بأن تتزوج بمن هو أقل عنها مكانة؟ كيف لها بأن تخلط دمائها الشريفة التي حافظت القبيلة على نقائها لأجيالٍ إمتدت لمئات السنين بدمٍ نجس؟ أنا التي كُنت دائماً ما أصرخ وأنتقد وأكسر من أمامي بجملة “شاللي فيهم أقل منّا؟”.. لم أستطع أن أفتح فمي بكلمة. كنتُ فقط أسمع نحيبها وبكاؤها على حبها الذي ضاعَ بسبب القبيلة وحلمها الذي تحطم بسبب القبيلة وفؤادها الذي انفطر بسبب القبيلة وروحها التي وُئِدت بسبب القبيلة. لم أستطع فعل شيء سوى أن أُخرِج دفتري الصغير وأكتب..

“هُنا يخضع الحب لقانون القبيلة. فنصيحتي لك، إن كُنتَ هُنا؛ أن خُذ بيد من تحب واهرب بعيداً جداً وعِش معها حُراً.. بلا قبيلة”

Advertisements

3 thoughts on “عِش معها حُراً.. بلا قبيلة

  1. سلمى بدون مجاملة قوة كتابتش تجاري كتابة أفضل كتاب الخليج، لو بس ما تستهيني بقدرتش وتألفي كتاب صدقيني بينجح 😦

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s